أولا الطرق:

تم تنفيذ طرق برية معبدة (إسفلتية) على ضفتي النيل اليمنى واليسرى لربط موقع السد بكل من مدينتي مروي وكريمة لتحقيق الأهداف التالية:

-       المساعدة في نقل المعدات والآليات والمواد عبر طريق شريان الشمال.

-       سهولة حركة الآليات لنقل المواد المحلية.

-       سهولة حركة العاملين من وإلى مدينتي مروي وكريمة.

-   ربط بعض القرى ومناطق الإنتاج: (نوري، السويقاب، البلل، الدقاويت، ديم ودالحاج، الكاسنجر، البر كل، الحامداب...).

-       تنفيذ العديد من الكباري والمزلقانات بالإضافة الى كبري خور ابو السباع.

 


 

عمل دؤوب لتعبيد الطرق

طريق مروي/ السد:

يربط بين مدينة مروى وجسم السد طول الطريق حوالي 36كلم حيث تم تنفيذ الطريق بواسطة شركة هجليج بالخلطة الباردة حيث تم إكتمال العمل في 2003م ثم تم إعادة تأهيله بواسطة شركة مارسين اونار التركيه في 2007م وقد تم الإشراف على الطريق من قبل الدار الإستشارية,تبلغ التكلفة الكلية للمشروع مليار وأربعمائة مليون دينار حيث تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.ه

  طريق كريمة/ السد:

يربط الطريق بين مدينة كريمة وجسم السد بطول يبلغ حوالي 27 كلم المقاول حيث تم تنفيذ المرحلة الأولى(الطريق الترابي) بواسطة شركة هجليج وقد تم الإشراف على الطريق من قبل الدار الإستشارية وقد تم تأهيل الطريق ورصفه بواسطة شركة بشائر وشركة هجليج في 2009 حيث تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.

طريق كريمة ناوا :

يبلغ طول الطريق 180 كلم حيث يربط مناطق الشماليه بالضفة الشرقية ويمر بجانب المناطق التاريخية التي في الضفة اليمني لنهر النيل بالولاية الشمالية ويربط بين مدينتي كريمة وناوا ويقابله في الضفة اليسري طريق سد مروي ، للطريق أهميته الإقتصادية حيث انه يربط جميع القرى ومناطق الإنتاج في الضفة اليمني بكبري الصداقة بمروي وبقية مناطق الإستهلاك, تم التنفيذ بواسطة شركة هجليج وقد تم التصميم بواسطة مجموعة نيوتك وتم الإشراف على المشروع بواسطة الدار الإستشارية وقد إنتهى العمل في يناير 2010 ,حيث كان التمويل من وزارة المالية الإتحادية .

طريق شريان الشمال :

يربط بين امدرمان والملتقي وهو الطريق الرئيسي الذي يربط بين الولاية الشمالية وولاية الخرطوم وقد بدأ تشييده بالجهد الشعبي بالمنطقة الباردة إلا انه تصدع بإزدياد الحركة عليه مما استدعي إعادة تأهيله وقد ساهمت وحدة تنفيذ السدود بتأهيل حوالي ( 254 ) كلم من طوله الكلي وبتنفيذ شركات هجليج وزادنا,واكتمل العمل في مايو 2007 حيث تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.

 

 

 طريق مروي - الملتقى :

ويربط بين منطقة الملتقي ومدينة مروي حيث يبلغ طوله حوالي 94 كلم وكان الطريق في معظمه بدون تشييد كما انعدمت الجسور علي الأودية وقد تم تشييده علي أحدث المواصفات وزود بالمعلومات المرورية وتم بناء جسرين علي وادي المقدم ووادي ابو دوم واكتمل العمل في أغسطس 2007 وتم تمويله بواسطة المصرف العربي .

 طريق مروي عطبرة :

ويربط بين ولاية الشمالية وولاية نهر النيل ويربط ايضاًًً الولاية الشمالية بطريق هيا عطبرة الي ميناء بورتسودان فللطريق أهميته الإقتصادية والإجتماعية وطول الطريق ( 262 ) كلم وقامت بتنفيذه شركات زادنا وهجليج ومام ، والإشراف كان من قبل الدار الإستشارية واكتمل العمل في أغسطس 2007 . حيث تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية. نزو

 .

 طريق كريمة السليم :

وهو من الطرق الهامة التي تربط مناطق الشمالية ببعضها البعض كما أنه يختصر المسافة كمعبر الي طريق مروي عطبرة ، عطبرة هيا الي بورتسودان وطول الطريق ( 172 ) كلم وتم التنفيذ بواسطة شركة دانفوديو وشركة بشائر حيث تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.

ثانيا الجسور: 

  جسر الصداقة (مروي – كريمة):



بداية الأعمال الهندسية بكبري الصداقة

o   يشكل كبري الصداقة دعامة للإقتصاد السوداني ويسهم في إنسياب حركة الإنتاج في الولاية الشمالية كما أنه يعد من أهم المشاريع المصاحبة والتحضيرية لسد مروي ويساهم في نقل آليات العمل بالسد بالإضافة الى كونه جسرا للتواصل المستمر بين الضفتين.

o   يربط كبري الصداقة بين مدينتي مروي وكريمة . وسُمي بهذا الإسم لأنه جاء منحةً من الشركة الصينية للبترول العاملة في السودان ويعتبر أول كبري على نهر النيل الرئيسي بعد كبري شمبات بالخرطوم بحري.

o   قامت بتنفيذه شركة جيلين الصينية والتي سبق لها تشييد جسر الإنقاذ على النيل الأبيض وتشرف على تنفيذ كبري المنشية وغيره من الجسور بالبلاد..

o   يبلغ طول كبري مروي 432 متراً وعرضه 20.5 متراً.

o   يتكون من 9 فضاءات و 10 دعامات وصمم بمواصفات حديثة توافق متطلبات النقل النهري.

o   تتكون منشآت الكبري من الخرسانة سابقة الإجهاد ويعيش لعمر إفتراضي مدته 120 عاماً.

o  إكتمل العمل في إنشاء الكبري خلال 33 شهر وأفتتح في يناير 2008م وتم تمويله بواسطة الشركة الوطنيه الصينية للبترول ووزارة المالية الإتحادية.

صورة حديثة لجسر الصداقة (2008)

صورة للجسر من الطائرة (2008)

 

صور من اوضاع مختلفة لكبري الصداقة (مروي-كريمة)   

كبري دنقلا - السليم

اسم المشروع

مشروع كبر دنقلا السليم

المالك

وحدة تنفيذ السدود

الاستشاري

مجموعة نيوتك الصناعية و الإستشارية

المقاول

تضامن شركتى A&A للكبارى والتشييد شركة دافوديو للطرق والجسور والمقاولات

تكلفة المشروع الأساسية

 73,426,195.40 جنيــــــــه

تاريخ توقيع العقد

7/9/2005

تاريخ بداية التنفيذ

1/2/2006

تاريخ إفتتاح المشروع

18/8/2009

 مقدمة تعريفية :-

كبرى دنقلا السليم عبارة عن جسم خرصانى و طرق من الجانبين كمداخل له، يربط هذا الكبرى دنقلا بالغرب و السليم بالشرق.تم إختيار إتحاد شركتى دانفوديو القابضة و شركة A&A الهندسية لتشييد الكبرى و المداخل. العقد عبارة عن تسليم مفتاح، تصميم، توريد و تشييد وتسليم إبتدائى. تم إختيار مجموعة نيوتك الصناعية و الإستشارية كأستشارى، لمراجعة التصاميم و الإشراف على التنفيذ.

 وصف المشروع:

• يتكون الكبرى من جسم خرصانى بطول 693 متر،

• نفق بعرض 10 أمتار لمرور الموطنين أسفل المداخل،

• عرض الكبرى 20.5 متر،

• ينقسم الى جزئين ذهاب و اياب اى جزء يتكون من حارتين، جزيرة وسيطية،ممر مشاة.

يقع هذا الكبري ما بين دنقلا والسليم.. على بعد «500» متر شمال موقع معدية دنقلا - السليم.. وتكمن اهمية الجسر في أنه يربط ما بين الضفة الشرقية والغربية أي ما بين دنقلا والسليم وعبره يمر طريق شريان الشمال ليعبر النيل من دنقلا ويمتد عبر الضفة الشرقية حتى وادي حلفا ومن قبلها يتقاطع بطريق كريمة - السليم وهذا الطريق الذي يمر بهذا الجسر يمثل بلا شك دعامة هامة من دعامات التنمية.    وقد اكتمل العمل في أغسطس 2008م وسمي بكبري الشهيد الزبير وقد تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.

كبري الدامر «أم الطيور - العكد»

يربط بين شبكة الطرق الممتدة من ميناء بورتسودان والخرطوم مع الطريق المؤدي الى حلفا على الحدود السودانية المصرية عبر مروى والسليم وتمتد المقتربات على الضفة الشرقية للنيل مسافة  2.5 كلم لتصل الكبرى بطريق التحدي على الضفة الغربية ويمتد الطريق من الكبري في الجزء الغربي من ام الطيور بطول يبلغ 1.5كلم ثم ينحني ليلتقى بالطريق المؤدي الى مدينة مروى وتم إكتمال العمل به في أغسطس 2008.

 

اسم المشروع

مشروع جسر الدامر      

المالك

وحدة تنفيذ السدود

الاستشاري

الدار الاستشارية

المقاول

شركة دانفوديو القابضة

مقاولي الباطن

شركة A&A للكبارى والتشييد

شركة دافوديو للطرق والجسور والمقاولات

تكلفة المشروع الأساسية

109,542,105.45 جنيــــــه

تاريخ توقيع العقد

17 يونيو2005 م

تاريخ بداية التنفيذ

1 فبراير 2006 م

تاريخ إفتتاح المشروع

10 أغسطس 2009 م

 وصف المشروع : -

• يتكون الكبرى من جسم خرصانى بطول 858 متر، و عدد 22 بحر

• بحر بطول 10 أمتار لمرور الموطنين أسفل المداخل،

• عرض الكبرى 20.5 متر،

• ينقسم الى جزئين ذهاب و إياب أى جزء يتكون من حارتين، جزيرة وسيطية،وممر مشاة.

 

 كبري شندي - المتمة

يربط مدينة شندي الواقعه على الضفة الشرقية للنيل بمدينة المتمة على الضفة الغربية حيث يبلغ طول الكبرى حوالي 660 متر طولي كما أن هنالك مداخل للكبري من الجانبين وهي عبارة عن طرق تربط الكبرى بكل من شارع التحدي وطريق النيل الغربي كما أن المشروع به شبكة طرق بطول 10 كلم لربط الكبري وتم إكتمال العمل به في شهر مايو من عام 2009 وسمي بكبري البشير وقد تم تمويله بواسطة وزارة المالية الإتحادية.

اسم المشروع

مشروع جسر شندى/المتمة

المالك

وحدة تنفيذ السدود

الاستشاري

الدار الاستشارية

المقاول

تضامن شركة المقاولون العرب ورام للطاقه

تكلفة المشروع الأساسية

76,548,107 جنيه

تكلفة الأعمال الأضافية المعتمده

7,683,350 جنيه

إجمالى تكلفة المشروع 84,231,457 جنيه

تاريخ توقيع العقد

16 سبتمبر 2005

تاريخ بداية التنفيذ

2/1/2006

تاريخ إفتتاح المشروع

18 مايو 2009

 وصف المشروع : -

• يتكون الكبرى من جسم خرصانى بطول 660 متر،

• عرض الكبرى 20.5 متر،

• ينقسم الى جزئين ذهاب و إياب أى جزء يتكون من حارتين،

       جزيرة وسيطية.

       ممر مشاة.